الحجامة التجميلية

الحجامة التجميلية نوع من أنواع الحجامة الجافة أو المتزحلقة المفيدة لصحة البشرة والتجاعيد.

موضوع هذا المقال عن الحجامة التجميلية لذلك سنعرض فيه كل ما يخص هذا الموضوع من معلومات مفيدة.


تحب المرأة الاعتناء بنفسها وبجمالها. وتركز على إظهار معالم أنوثتها ونضارة بشرتها باستخدام شتى الطرق من مستحضرات التجميل وعمليات التجميل والبوتكس وغيرها. ولكنها تقنيات قد يكون بعضها غير آمن.
ولاقت الحجامة التجميلية للوجه رواجًا فى الفترة الأخيرة. لأنها تعد آمنه بشكل عام، إلا أنه من الممكن حدوث بعض الآثار الجانبية الطفيفة مثل الالتهابات والكدمات البسيطة التى سرعان ما تزول من تلقاء نفسها خلال ساعات قليلة.

فوائد الحجامة التجميلية

  • تخفيف الضغط على البشرة مما يجعلها قوية ونضرة.
  • الحد من الخطوط والتجاعيد في الوجوه.
  • تعزيز الاسترخاء وتقليل علامات التقدم فى السن.
  • تساعد في زيادة نشاط الكولاجين.
  • تساعد فى تحسين أداء الأوعية الليمفاوية وتقليل احتباس السوائل إزالة الهالات تحت العين.
  • تساعد على بقاء حيوية ووردية لون البشرة.
  • تعزز من قدرة امتصاص البشرة للسوائل الراكدة فى مناطق التخزين( الجبهة بجوار الأنف والوجنتين).
  • التقليل من ظهور حب الشباب و انتفاخات الوجه وترهلاته.
  • تعزز من الشعور بالاسترخاء و الراحة النفسية.
  • التخفيف من الصداع الأمامي بالكامل ولأي سبب كان،سواء كان بسبب الجيوب الأنفية أو مشكلات بالنظر أو صداع توتري.
  • تساهم الحجامة فى تجديد خلايا البشرة وحل العديد من المشاكل الجلدية مثل الأكزيما، والصدفية كما تستخدم في تحسين علاج بعض الأمراض الجلدية مثل علاج حب الشباب.
  • تنشيط عضلات الوجه.
  • تستخدم الحجامة فى شد عضلات الوجه ،مما يخفف من توتر العضلات ويعمل على ارتخائها،بجانب أنها تساعد في تقويه أنسجة الوجه وجعلها أكثر صحة ونضارة.
  • تهدئة التهابات الجيوب الأنفية.
  • يعمل الشفط الفراغى على الانف والجبهة على تخفيف الصداع والاحتقان مما يحسن من حالة التهاب الجيوب الأنفية.
  • تقليل حجم مسامات البشرة.
  • تساعد الحجامة في الوجه على تنقية خلايا البشرة عن طريق فتح المسام (المسدوده) وعلاوة على ذلك فإنها تعمل على تقليص حجم المسامات الواسعة وجعلها أقل وضوحًا .

كاسات الهواء المتزحلقة


تعتمد هذه الآلية العجيبة على وضع الزيوت التجميلية للبشرة. كزيت السمسم – زيت اللوز- زيت الورد.
السير باتجاهات التزحلق. وكأننا نقسم الوجود نصفين فنبدأ من الداخل بجوار الأنف،صعودًا إلى الخارج.
أما عن العين فيتم عمل مساج يدوى بالإصبع الأوسط بخفة ورفق، حيث نبدأ من أسفل الحاجبين من الداخل وعمل حركة دائرية متكررة حول العين.
أما عن الرقبة في اتجاهات التزحلق الاتجاه إلى الأعلى ثم الاتجاه إلى الأسفل إلى أن تنتهى جميع المساحة التجميلية بلون وردى رائع (ليس احمر صريح ). لأن ذلك قد يؤدى إلى احتقان البشرة فى اليوم التالى وكان عليها كدمات.
الأمر به بعض الحرفية والحدس في التعامل مع نوع كل جلد.


عيوب حجامة الوجه:


وبالحديث عن عيوب الحجامة التجميلية للوجه. فعلى الرغم من أنها تعد آمنة بشكل عام إذا تمت على يدى متخصصين فى هذا المجال. الا أنه من الممكن حدوث بعض الآثار الجانبية الطفيفة مثل الالتهابات الجلدية والكدمات البسيطة. لكن لحسن الحظ فإن تلك الآثار سرعان ما تزول من تلقاء نفسها خلال ساعات قليلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open chat
1
تواصل معنا
تواصل معنا عبر الواتساب