لماذا يجب التخلص من احتباس السوائل بالجسم ؟

لماذا يجب التخلص من احتباس السوائل بالجسم قبل إجراء الحجامة ؟. إن دم الحجامة المتراكم بين الأنسجة يستجيب للشفط ويسير بين الأنسجة فى اتجاه الشفط. ولكنه لا يعوم فى السوائل. لماذا يجب التخلص من احتباس السوائل بالجسم ؟.


الدم لا يعوم فى السوائل. بدليل أن نقطة دم عند السقف إذا سقطت يمكن أن تصل إلى الأرضية. ولكن إذا قابلها كأس من الماء فإنها تتبعثر وتنتشر عند السطح ولا تصل إلى قاع الكأس. ولهذا فإنه إذا أجريت الحجامة فى حالة وجود احتباس سوائل بالجسم فإن خروج الدم يكون بطيئًا وقليلًا ومخففًا. وبالتالي يجب التخلص من هذه السوائل قبل الحجامة حتى تزداد كفاءة استخراج الدم .

أسباب احتباس السوائل بالجسم


أهم أسباب احتباس السوائل بالجسم هذه الأيام هي الخلل في وظيفة القولون نتيجة سلالات كثيرة من بكتيريا المعدة الحلزونية في القولون بسبب المضادات الحيوية .وبالتالي فإن تنظيف القولون وعلاج الخلل في وظيفة القولون فى هذه الحالة يعتمد أساسًا على استخدام شربة السنا قبل الحجامة بخمسة أيام على الأقل و الاستشفاء بالخل مع السلطات وسط الوجبات .
ننتقل الآن للحديث عن الثنوة أو تثنية الحجامة وهي من الهدي النبوي في الحجامة العلاجية.


ماهي الثنوة أو تثنية الحجامة


هي من الهدي النبوي وتفيد فى المزيد من التشخيص المبكر وبالتالي المزيد من التبكير في العلاج من خلال الحجامة العلاجية وكما قلنا فإنه من قواعد الحجامة العلاجية أن كمية ودرجة لون الدم الذي يخرج مع الحجامة يتناسب مع السبب المرضي الداخلي الموجود بالجسم كذلك فإنه من ثوابت الحجامة العلاجية أن كمية الدم فى كل حجامة تكون أقل منها فى الحجامة التى تسبقها وعلى هذا فإن تثنية الحجامة أي تكرار الحجامة بعد أسبوع واحد أو أسبوعين أو حتى شهر من إجراء أول حجامة أو بعد الانقطاع لفترة طويلة من إجراء الحجامة أو بعد أي حالة مرضية أو بعد أي حجامة تبين فيها ثبات وعدم نقصان الدم عن الحجامة التي تسبقها.


هذا يفيد فى سرعة اكتشاف وبالتالى علاج أي مرض داخلي كامن في الجسم بشكل مبكر بدلًا من انتظار سنة كاملة أو ستة أشهر حسب معدل تكرار الحجامة في الأحوال العادية .


وهذا موضوع جدير بالأهمية إذ أن اكتشاف الحجامة لمرض داخلي كامن بالجسم من خلال عدم نقصان كمية الدم الذي يخرج بالحجامة عن الحجامة التي سبقتها سوف يسبق أى تشخيص مبكر لأن المريض لن يشكو من هذا الخلل العضوي فى الأساس ولهذا فلن يلجأ إلى أي وسيلة لتشخيصه فضلًا عن أن هذه الوسائل غالبًا ما تعجز عن اكتشاف الكثير من الأسباب المرضية فى بكورها.

هذا المقالا نقلًا عن د/ عبدالله نصرت

تعرف على بعض المعلومات عن الحجامة. و ما هي الحجامة؟ وأنواعها ومميزاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open chat
1
تواصل معنا
تواصل معنا عبر الواتساب